أخبار عاجلة
الرئيسية / تكنولوجيا الإعلام والاتصال / تكنولوجيا الإعلام والإتصال / غرائب : بآسفي الأنترنيت عبر الأقمار الإصطناعية في غياب الكهرباء

غرائب : بآسفي الأنترنيت عبر الأقمار الإصطناعية في غياب الكهرباء

safi

في إطار المرحلة الثالثة من برنامج “جيني” والتي أطلق عليها اسم (Génie 3)، استفادت “مجموعة مدارس ابن تومرت” – الواقعة بجماعة الغيات اقليم اسفي –  من الربط بشبكة الأنترنيت عبر الأقمار الاصطناعية . وتجدر الإشارة إلى أن عملية “جيني 3” تستهدف تقوية صبيب الأنترنيت بالمؤسسات التعليمية المتواجدة بالوسط القروي ، والتي تعاني من ضعف أو انعدام الصبيب ، وذلك بالربط المباشر بالأقمار الاصطناعية،كما تستهدف هذه العملية تيسير الولوج إلى خدمات الأنترنيت بالمؤسسات التعليمية من طرف الإدارة التربوية والأطر التربوية والتلميذات والتلاميذ المعنيين .

و الغريب في الأمر أن المؤسسة لا تتوفر على كهرباء… فكيف يعقل أن تبرمج الوزارة مشروعا كهذا تصرف عليه ميزانية مهمة اذا كان في علمها مسبقا ان المؤسسة لا يمكن ان تستفيد منه بسبب عدم توفر الكهرباء؟ ام ان النيابة هي التي لا تواكب اصلاحات الوزارة و بالتالي تتماطل في الاستجابةلاستراتيجياتها ؟ وهذا هو الراجح لأنه ومنذ شهور والسيد المدير يراسلها في هذا الموضوع شفويا و كتابياو لا حياة لمن تنادي، فالوزارة في واد و الأكاديمية في واد و النيابة في الواد الحار.
هذا الصحن الذي في الصورة يكلف مع معداته 10000درهم… ناهيك عن 500 درهم شهريا فاتورة الاستفادة من الأنترنت عبر القمر الاصطناعي… و في الواقع لا تستفيد المؤسسة و كافة أطرها و متعلميها من اي شيء.

فهل تعلم المصالح النيابية و السيد النائب ان المؤسسة تحتاج لوقود كهربائي يحرك صبيب الانترنيت و تجعله يدب في أوصال حواسيب المؤسسة؟

عن دفاتر بريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

تنظيم دورات تدريبية لفائدة أساتذة مادتي المعلوميات والفيزياء حول استعمال حاسوب Macintosh العاملين بنيابة سطات

في سياق سلسلة اللقاءات التربوية العلمية التي تنظمها أكاديمية الشاوية ورديغة في إطار ” مختبر …